القوى الاحتجاجية تتضامن مع د.عبيد الوسمي

القوى الاحتجاجية تتضامن مع د.عبيد الوسمي

تابعت القوى الإحتجاجية خبر استدعاء أستاذ القانون د.عبيد الوسمي للنيابة العامة للمثول أمامها بسبب شكوى مقدمة من الديوان الأميري على إثر تغريده عبّر بها د.عبيد الوسمي عن رأيه ، إذ أن الدستور وفق المادة ٣٦ كفلت الحق بحرية التعبير ، و على إثر ذلك فإن القوى الاحتجاجية تتضامن مع د.عبيد الوسمي ، فالرأي لا يواجه إلا بالرأي دون تقييد أو اقصاء ، إذ أن الديوان الأميري هي مؤسسة كباقي مؤسسات الدولة ليست منزهة من أي نقد و لا تستثنى من أي آراء يوجه لها و لا سؤال يطرح عن طبيعة مهامها ، و تطالب القوى الاحتجاجية أيضاً بإلغاء كافة القوانين المقيدة للحريات لما فيها من تكبيل لحرية الكلمة و متناقضة لما جاء من مواد دستورية تكفل الحق في الرأي و التعبير .